نسخة تجريبية

التميز جزء من رؤيتنا، وأداة لغاياتنا.

طموح وتطلع وطني لمواجهة التحديات المستقبلية.

تحصيل المخرجات التي تُظهر فلسفتها، وتؤكد منهجيتها، وتحقق أهدافها.

كلمة أمجاد

"قطر تستحق الأفضل من أبنائها" إعلان مسؤولية مشتركة أطلقه صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى ـ حفظه الله ورعاه ـ في خطابه الكريم، وهو في وعي أكاديمية أمجاد الدولية توجيه تفتخر بتبنيه من خلال استراتيجية تستثمر الفرص والدعم وتشارك التطلع وتصنع التغيير.

إن المسير نحو الحضارة العالمية مبدؤه حضارة إنسانية تستند إلى إيمان راسخ بالقيم التي ننتهجها، والرؤية التي نتطلع إليها - مع كافة الجهات في الدولة - بعزمٍ على تحقيقها، بوصفنا صرح تعليمي أكاديمي نشأ ضمن كوكبة تعليمية في وطن يرعى العلم ، ويحتضن التميز ، ويمضي باعتبار الاستثمار في العلم هو المكسب الذي لا يتناقص ؛ ذلك ما صرحت به صاحبة السمو الشيخة موزا بنت ناصر حين أقرت القيمة بقول سموها : "إن التعليم هو الاستثمار الوحيد الذي تصل نسبة المخاطرة فيه للصفر، في حين أن ربحيته لا نهائية" ونحن نفتتح معكم أمجاد نتقدم لكم بالأفضل، فقد حرصنا على اتباع أعلى المعايير في كل مكونات الأكاديمية من هيئة إدارية ذات خبرة ، وجمهرة معلمين أكفّاء، وخططٍ منهجيةٍ تستمد أصالتها من موروثها الثري، تخاطب العالم بلغته و تقدم العلم بمنهجه، والتعليم بمتعة والحياة بمهارة. نتقدم لكم بالشكر لحماسكم وشغفكم، ونستقبل أبناءكم بفخر، وندعوكم لتكونوا ضمن الفريق بكافة مجالات الشراكة المثمرة؛ لأننا معاً لأبناء الوطن.

الرؤية

صرح تعليمي متميز بمعايير عالمية، وروح تنافسية، وأخلاق أصيلة.

تعليمي

تعليمي وصف يُفيد الهوية بكونه منارة لتعليم متميز بمناهجه وأدواته ومراميه

عالمية

تم وضع قيد العالمية للحداثة ومواكبة التطور العلمي.

تنافسية

التنافسية سياسة نتبناها توجيهًا للعملية التعليمية لتحقيق الفوز بشخصية علمية جديرة بالتحدي ورائدة للإبداع.

أخلاق أصيلة

الإشارة للأخلاق وأصالتها بـيان ارتباط بالجذور التي تنبثق منها وهي الأصول الدينية، والموروث الثقافي الذي يعتد بها.

الرسالة

تعليم نموذجي

بناء نموذج تعليمي قائم على التفكير المنهجي، والتطبيق الملازم بواسطة خبرات تعليمية محلية وعالمية بمؤهلات أكاديمية عليا، وفريق إداري مدرب وفق الصيغ الإدارية الأكثر كفاءة، ووسائل تكنولوجية حديثة وآمنة، ومبان صديقة للبيئة.

تميز أكاديمي

تحقيق التميز الأكاديمي ببرامج مبتكرة، وشراكة مجتمعية، وتطوير مستمر.

مخرجات علمية متميزة

تنشئة طلبة ذوي عقلية بحثية، وسمات شخصية قيادية مؤثرة، وتقديم رعاية خاصة للموهوبين.

الفكرة والنشأة

تعيش دولة قطر نهضة علمية متسارعة، وطموحاً سامقاً لتنشئة جيل متعلم وفق ركيزة التنمية البشرية التي نصت عليها رؤية قطر 2030 وجاء فيها:
"تطوير وتنمية سكان دولة قطر لكي يتمكنوا من بناء مجتمع مزدهر"

فالتوجه إلى "بناء نظام تعليمي يواكب المعايير العالمية العصرية، ويوازي أفضل النظم التعليمية في العالم، كما يشجع التفكيرَ التحليلي والنقدي وينمي القدرة على الإبداع والابتكار” كان إرهاصاً لولادة فكرة "أكاديمية أمجاد" لتعبر بوضوح عن تبنيها لتلك الرؤية، والمساهمة بصرح تعليمي واعد ومتميز يقف بركائزها، ويسير في ركاب تحقيقها.

مبنى الأكاديمية

يتميز المبنى المصمم حديثاً، ووفق مواصفات وزارة التعليم والتعليم العالي، والإدارة العامة للدفاع المدني بمساحات تُتيح التعلم بكفاءة وراحة

تفاصيل المبنى تُظهر الاهتمام بأدقها لضمان سلامة الطلاب حيث تم تركيب خامة الفينيل بأرضيات المبنى من الداخل وفق مواصفات دقيقة، وصناعة أوروبية بجودة عالية.

المبنى مجهز بمخارج طوارئ، وطفايات الحريق، ومراعاة تامة بتجهيزات مساندة لذوي الاحتياجات الخاصة.

يضم المبنى: قاعة رياضية مغلقة، وساحات ملاعب مفتوحة.إضافة لقاعات المهارات الحياتية، بالإضافة إلى المكتبة والمعامل المختلفة.

النظام التعليمي

تقدم أكاديمية أمجاد الدولية تعليماً ثنائي اللغة، حيث يتم تطبيق النظام البريطاني، بالإضافة إلى المنهج الوطني للغة العربية، والعلوم الشرعية، والعلوم الاجتماعية لوزارة التعليم والتعليم العالي بدولة قطر.

المراحل التعليمية

تضم أكاديمية أمجاد الدولية المراحل التعليمية الثلاث: الابتدائية والإعدادية والثانوية. وسيتم افتتاح المراحل بتدرج لكل دفعة دراسية. حيث تتسع لطاقة استيعابية تقارب 480 طالباً وطالبة، بمعدل 24 فصلاً، يضم كل فصل 20 طالباً.

الاسم والهوية

في أكاديمية أمجاد الدولية لم نكتف بالمجد وحده، فالأجيال تصنع الكثير منه بل ويتعهده القائمون على رسم ملامحها والملتزمون بتحقيق غاياتها، وهو ليس للإخبار بل للتوجه الدائم؛ فأكاديمية أمجاد تتوشح بالنبل وتسعى للسؤدد؛ من خلال مواردها البشرية التي تعمل بتطلع وشغف، ومكوناتها المادية التي تم جمعها لتتضافر معاً لمخرج تعليمي متميز، يستلهم الاسم علامة تبلغ به ذورة العز بالعلم الحديث والإنتاج المستدام لتُسهم ببناء حضارة مؤصلة ذات إبداع مشهود.

للتميز بصمة

التميز جزء من رؤيتنا، وأداة لغاياتنا، نسعى لتحقيقها في الجيل الجديد؛ ليكون مؤثراً وملهماً ومتمكناً. وتعد البرامج والأنشطة وحدات إعداد تربوية ومهارية متكاملة، تعضد العملية التعليمية التحصيلية، لإثراء المضمون العلمي ولتنويع وسائل الإقناع والتأثير الشخصي، بلورةً وصقلاً لشخصية الطالب وصولاً للتوازن والاعتدال.

برنامج حقوقي

يهدف إلى تعرف الطفل على حقوقه في سبيل ثقافة قانونية مبسطة.

برنامج صعود بلا قيود

يتم في هذا البرنامج اكتشاف المهارات وصقلها وتوجيهها ومكافأة صورها المتنوعة وفتح آفاق جديدة للإبداع.

برنامج بذور اليوم زهور الغد

للإجابة عن :" ماذا ستفعل تعبيراً عن حبك لوطنك؟"

الممارسات الحية للدروس

تقوم فكرة المعايشة الحية بنقل الطلبة لمواقع طبيعية متعددة لتأكيد المعرفة وبدء الممارسة.

ألعاب الذكاء

لتنمية المهارات العقلية والذهنية باللعب.

حقيبة السفر

حيث يتم تدريب الطالب على إعداد حقيبته بنفسه ضمن سلسلة المهارات الحياتية لتعليم الطفل.

ماذا أفعل لو…

برنامج لتنشيط التفكير الناقد.

الشراكة الأسرية

برنامج تعاوني مع الأسرة لضمان تفاعل إيجابي للطالب في محيطه الأسري.

للمزيد من المعلومات، يمكنكم التواصل معنا